أدبُ أعرابيّ

Normal 0 false false false MicrosoftInternetExplorer4 /* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:"جدول عادي"; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-parent:""; mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt; mso-para-margin:0cm; mso-para-margin-bottom:.0001pt; mso-pagination:widow-orphan; font-size:10.0pt; font-family:"Times New Roman"; mso-ansi-language:#0400; mso-fareast-language:#0400; mso-bidi-language:#0400;}

أدبُ أعرابيّ !!

=======

 

يُروى أنَّ أعرابياً وقف على أمير المؤمنين عليّ بن أبي طالب - رضي الله عنه - فقال:

" إن لي إليك حاجة رفعتها إلى الله قبل أن أرفعها إليك

فإن أنت قضيتها حمدت الله تعالى وشكرتك..

وإن لم تقضها حمدت الله تعالى وعذرتك "

فقال له علي:

"خط حاجتك في الأرض فإني أرى الضر عليك"

فكتب الأعرابي على الأرض( إني فقير)

فقال علي: يا قنبر.. ادفع إليه حلتي الفلانية

فلما أخذها مثل بين يديه فقال:

 

كسوتني حُلةً تبلى محاسنها

فسوف أكسوك من حُسن الثنا حُللا

 

إن الثناءَ ليُحيي ذكرَ صاحبه

كالغيثِ يُحيي نَدَاَهُ السهلَ والجبلا

 

لا تزهد الدهر في عُرفٍ بدأت به

فكلُّ عبدٍ سيُجزى بالذي فعلا

فقال علي:

" يا قنبر.. أعطه خمسين ديناراً

أما الحلة فلمسألتك

وأما الدنانير فلأدبك فلقد سمعتُ رسولَ الله صلى الله عليه وسلم يقول: " أنزلوا الناس منازلهم "

التعليقات
التعليقات

إضافة تعليق

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.