لا تشكُ للناس جرحا أنت صاحبهُ

لا تشكُ للناس جرحا أنت صاحبهُ

لا يؤلم الجرح إلا من به الألمُ

 

شكواك للناس يا ابن الناس منقصةٌ

ومن من الناس صاح ما به سقمُ

 

الهم كالسيل والأمراض زاخرةٌ

حمر الدلائل مهما أهلها كتموا

 

فإن شكوت لمن طاب الزمان له

عيناك تغلي ومن تشكو له صنمُ

 

وإن شكوت لمن شكواك تسعدهُ

أضفت جرحا لجرحك اسمه الندمُ

 

من يندب الحظ يطفئ عين همته

لا عين للحظ إن لم تبصر به الهممُ

 

كم خاب ظني بمن أهديته ثقتي

فأجبرتني على هجرانه التهمُ

 

لا اليأس ثوبي ولا الأحزان تكسرني

جرحي عنيدٌ بلسع النار يلتئمُ

 

اشرب دموعك واجرع مرها عسلا

يغزو الشموع حريقا وهي تبتسمُ

 

والجم همومك واسرج ظهرها فرسا

وانهض كسيف إذ الأغصان تلتحمُ

 

 

كريم عراقي 

التعليقات
التعليقات

إضافة تعليق